بيت الزهرات

هنا أخوة في الله على طاعة الله و رسوله تجمعنا وبالحب في الله تعارفنا بأقلامنا وأفكارنا ننثر ورود الإيمان بين احضان واقسام بيت الزهرات أين نلتقي وعلى دروب الخير نرتقي فكوني أختي زهرة بين زهرات باقتنا الجميلة
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الإعجاز النبوى فى الحث على التيامن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام سلمان
مشرفة بيتك عالمك الخاص
مشرفة بيتك عالمك الخاص
avatar

الأوسمة الأوسمة :






مُساهمةموضوع: الإعجاز النبوى فى الحث على التيامن   22/9/2011, 23:24

السلام عليكم






الإعجاز النبوى فى الحث على التيامن




إذا كان قد وجد في الطبيعة ما يشير ويدل على وجود التمايز في الجمادات بين اليمين والشمال فإن في الطبيعة أيضا ما يؤكد تقديم جهة اليمين على جهة الشمال
تعالوا نتعرف أولاً ما هو المقصود بالتيامن



التيامن لغة:
هو الابتداء بالأشياء باليد اليمنى،


والتيامن سنة مؤكدة من سنن الإسلام واظب عليها رسولنا الكريم في كل شؤونه، طوال حياته وحثنا على فعلها،
عن عائشة رضي الله عنها قالت: "كان النبي صلى الله عليه وسلم يعجبه التيمن في تنعله وترجله وطهوره وفي شأنه كله"أخرجه البخاري في صحيحه 1/74 برقم : 166
وعن أبي بكر بن عبيدالله بن عبدالله بن عمر عن جده ابن عمر: رضي الله عنهم جميعا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:"إذا أكل أحدكم فليأكل بيمينه وإذا شرب فليشرب بيمينه فإن الشيطان يأكل بشماله ويشرب بشماله أخرجه مسلم في صحيحه 3/1598 برقم: 2020


أما لماذا كان صلى الله عليه وآله وسلم يحب التيامن في شأنه كله، فهل هو رأيه الشخصي صلى الله عليه وسلم ورغبته الذاتية أم أنه وحي من الله، خاصة وأن الله تعالى أخبرنا بأنه صلى الله عليه وآله وسلم ﴿وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى﴾[النجم: 3-4], فقد قيل لأنه كان يحب الفأل الحسن إذ أصحاب اليمين أهل الجنة فتح الباري - ابن حجر 1/269



وقد جاءت السنة المجتمع عليها أن اليمين للأكل والشرب والشمال للاستنجاء، ونهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يستنجى باليمين كما نهي أن يؤكل أو يشرب بالشمال وما عدى الأكل والشرب والاستنجاء فبأي يديه فعل الإنسان ذلك فلا حرج عليه إلا أن التيامن أولى لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يحبه في الأمر كله، فينبغي للمؤمن أن يحب ذلك ويرغب فيه ففي رسول الله صلى الله عليه وسلم الأسوة الحسنة على كل حال


وفي حديث أدب الأكل والشرب، فلا يجوز لأحد أن يأكل بشماله ولا أن يشرب بشماله لنهي رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك وفي أمره عليه السلام بالأكل باليمين والشرب بها نهي عن الأكل بالشمال والشرب بها؛ لأن الأمر يقتضي النهي عن جميع أضداده فمن أكل بشماله أو شرب بشماله وهو بالنهي عالم فهو عاص لله ولا يحرم عليه مع ذلك طعامه ذلك ولا شرابه، لأن النهي عن ذلك نهي أدب لا نهي تحريم التمهيد11/113




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الإعجاز النبوى فى الحث على التيامن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت الزهرات :: 
في رحاب الله
 :: السيرة النبوية
-
انتقل الى:  
بيت الزهرات
 
RSS
 
 Yahoo!  Google Reader  MSN  AOL hitstatus NewsGator  Rojo   Bloglines
 

 
Powered by phpBB®zaharat.forumactif.comحقوق الطبع والنشر©2011- 2009
منتديات بيت الزهرات لكل مسلمة محبة  لدينها  وأمتها  وهي على مذهب أهل السنة ولن نقبل اي موضوع يثيرالفتنة أو يخالف الشريعة